لعيد الحب وجوه عديدة عبر العالم

عيد الحب أو ما يسمى بالفالنتاين داي الذي يُصادف الرابع عشر من شهر فيفري من المناسبات التي تشكل فرصة للتعبير عن الحب وقد تختلف طريقة التعبيرعن المشاعر بين كل شخص وبين كل بلد أيضا

وقد تكون الزهور الحمراء وبطاقات الحب والشوكولاتة والأغاني الرومانسية مظاهر أساسية في هذا اليوم، غير أن الأمر يتغير ويختلف من بلد إلى آخر

في الدنمارك

يحتفل العشاق بعيد الحب بعيداً عن اللون الأحمر، فالدنمارك لا تعترف باللون الأحمر، وترى أن الورد الأبيض هو رمز التعبير عن الحب.

وفي إيطاليا

قديما كان الاحتفال بعيد الحب فى ايطاليا عن طريق خروج الناس الى الحدائق للاستماع الى الموسيقى او قراءة الشعر او إعلان خطوبة كل ثنائي وكان هناك تقليد اخر غريب وهو قيام الفتيات العازبات بالنزول الى الشارع وأول رجل تقابله سوف يكون زوجها فى المستقبل . أما حديثا فتحتفل ايطاليا مثل باقي الدول بشراء الهدايا والورد والشوكولاته

أما في بريطانيا

تشبه طريقة الاحتفال بيوم الحب الاحتفال بالكريسماس، ففي منطقة نورفلك NORFOLK توجد شخصية تدعى “جاك فالنتين” على غرار بابا نويل في الكريسماس يطرق الأبواب الخلفية للمنازل ليترك الحلوى والهدايا للأطفال ثم يختفي.

وفي الشرق، وتحديدا اليابان، يعتبر عيد الحب يوما مخصصا لتدليل الرجال، حيث تقدم النساء الهدايا للرجال، في حين يهدي الرجال النساء الشوكولاتة البيضاء في الرابع عشر من مارس في اليوم الذي يعرف باسم اليوم الأبيض.

فرنسا

في بلد الرومانسية يتم الاحتفال بارسال الهدايا والورود وبطاقات التهنئة . ومن بين التقاليد القديمة في البلاد قيام مجموعة من الرجال بالمناداة على الفتاة فى المنزل المجاور وإن لم تستجب له يتركها كما تقوم النساء بحرق صور الرجال الذين لم تنجح علاقتهن معهم

استراليا

مثل معظم بلاد العالم الاسترالين يحتفلون بعيد الحب بارسال الهدايا والحلوى والورود والرسائل القصيرة .

واستطلاعات الرأى تشير الى ان الرجل فى استراليا أكثر رومانسية من المرأة .

أما في الدول العربية فتختلف الأمور من بلد لآخر ورغم ذلك الكثير من النساء العربيات تشتكي من عدم رومانسية الرجال

 

 

Suivez nous sur Facebook

Montréal Météo

Montréal
20°
27°
الثلاثاء
25°
الأربعاء
27°
الخميس
Weather from OpenWeatherMap