مراهقة عمرها تسعة آلاف سنة

 

نجح علماء في إعادة بناء وجه مراهقة يونانية عمرها تسعة آلاف سنة، لإظهار كيف كان يبدو الناس في العصر الحجري الوسيط، قبل نحو سبعة آلاف سنة من الميلاد وذلك باستخدام السيلكون في قالب من الصلصال احتوى على 26 عضلة

ويعتقد أن المراهقة كان عمرها ما بين 15 و18 عاما، بناء على تحليل عظامها وأسنانها. وظهر فك “دون” بارزا ويعتقد أن ذلك ناجم عن العض بأسنانها على جلود الحيوانات لجعلها ناعمة لصنع الملابس، وهي ممارسة شائعة عند سكان تلك الحقبة الزمنية

واكتشفت بقايا الهيكل العظمي للفتاة في كهف عام 1993 وسميت (دون)

Suivez nous sur Facebook

Montréal Météo

Montréal
2°
5°
أحد
8°
الإثنين
5°
الثلاثاء
Weather from OpenWeatherMap