مهنة المتاعب تحتفل بيومها العالمي… وتستمر المسيرة

مهنة المتاعب تحتفي بيومها العالمي اليوم وسط رصد لما حققته وما الذي تسعى إلى تحقيقه، فتحت شعار: توازن القوى، الاعلام والعدالة وسيادة القانون والذي اختارته الأمم المتحدة، يُحيي الصحفيون اليوم العالمي للصحافة.

يوم يأتي في وقت تتعالى فيه الأصوات المشددة على أهمية تهيئة بيئة قانونية لحرية الصحافة مع التأكيد على دور القضاء المستقل لاتاحة الضمانات القانونية لحرية المهنة.

وبالمناسبة دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس اليوم الحكومات إلى تعزيز حرية الصحافة وتوفير الحماية للصحفيين.

غير أن الصحافة ما تزال تعاني تبعات مهمة ايصال المعلومة . وبحسب لجنة حماية الصحفيين شهد عام 2017 سجن مئتين واثنتين وستين صحفيا حول العالم ناهيك عن خطر الاستهداف بالقتل أو الخطف خاصة في بؤر التوتر.

أما الاتحاد الدولي للصحفيين فأكد أن ما يصل إلى ثلاثة آلاف صحفي قُتلوا خلال عملهم منذ 1990.

ورغم الصعاب تتواصل المسيرة ومعها المتاعب في مهنة المتاعب.

فكل عام والصحافة بألف خير.

المصدر: راديو سينا عن الصحافة الكندية

تابعونا على الفيس بوك

مونتريال الطقس

Montréal
17°
25°
الجمعة
23°
السبت
15°
أحد
Weather from OpenWeatherMap